تحلم كل سيدة بأن تصبح أمًا لطفل سليم مكتمل الصحة والعافية، ولذا عليها الاهتمام به ورعايته ليس بعد ولادته فقط ولكن حتى قبل ولادته. فالأم مسؤولة عن طفلها منذ بداية تكوينه وهو جنين في بطنها، واهتمامها بصحتها هي قبل الحمل وبعده يجعل جنينها ينمو بشكل طبيعي وينعم بالصحة الجيدة عند ولادته.

متى يبدأ ألم الأسنان عند الحامل

لذلك يجب على كل سيدة تحلم بأن تصبح أمًا أن تهتم بصحتها قبل الحمل، وهذه بعض النصائح التي تساعدها على تحقيق ذلك :

  •  أن تهتم بصحتها وحالتها العامة وذلك بإجراء بعض التحاليل المهمة مثل تحليل الدم والأنيميا وعلاجها قبل التفكير في الحمل، لأن فقر الدم يشكل خطورة على صحتها وعلى تكوين جنينها.
  • أن تتناول الغذاء السليم المتوازن الذي يجعل صحتها ونضارتها في أحسن صورة مثل تناول الخضراوات والفواكه الغنية بالفيتامينات، وتناول البروتينات مثل الحليب والبيض يسهم في المساعدة على تقوية عظام الأم والطفل، لأن أسنان الجنين تتكون في الشهور الأولى وهو في بطن أمه وتتأثر بغذائها.
  • أن تهتم بأسنانها اهتمامًا كبيرًا وذلك بتجنب حدوث أي مشكلات فيها خلال فترة الحمل حتى لا تضطر إلى تناول الأدوية كالمضادات الحيوية أو عمل الأشعة في أثناء الحمل.
  • لذلك يجب عليها زيارة عيادة الأسنان لاكتشاف أي تسوس في مراحله الأولى وعمل الحشو اللازم حتى لا يصل التسوس إلى مرحلة متقدمة ويبدأ في إحداث آلام في فترة الحمل لا يمكن علاجها، لأن بنج الأسنان ممنوع في الشهور الثلاثة الأولى من الحمل وهو ممنوع في تلك المرحلة للأسباب الآتية:

أـ الشهور الثلاثة الأولى من الحمل هي فترة تكوين الأعضاء الداخلية والقلب في الجنين، ولذلك فإن إعطاء بنج الأسنان أو عمل الأشعة أو تناول بعض الأدوية مثل النتراسيكلين يمكن أن يسبب تشوهًا للجنين.

علاج الأسنان للحامل في الشهر الأول
متى يبدأ ألم الأسنان عند الحامل

 

ب ـ بنج الأسنان قد يسبب انقباضات للرحم في بعض السيدات اللاتي لديهن قابلية لذلك، ما يؤدي إلى حدوث نزف أو فقد للجنين (سقط)، لذلك من الأفضل علاج الأسنان قبل التفكير في الحمل لتجنب أي مشكلات خلال تلك الفترة.

علاج الأسنان للحامل

ومن الملاحظ ازدياد مشكلات الأسنان للسيدة الحامل وذلك للأسباب الآتية :

  • في شهور الحمل الأولى تعاني السيدة رغبة في القيء فتزداد درجة الحموضة في الفم ما يساعد على حدوث التسوس.
  • في شهور الحمل الأولى تتكون عظام الجنين وأسنانه فيأخذ الجنين احتياجاته من الكالسيوم من الأم فيقل نسبته عند الأم ما يجعل أسنانه عرضة للتسوس، ولذلك عليها الاهتمام بالغذاء الغني بالكالسيوم وتناول أدوية الكالسيوم في فترة الحمل.
  • تشتكي بعض السيدات في فترة الحمل من عدم القدرة على استعمال فرشاة الأسنان والمعجون، لأن ذلك يسبب لهن رغبة في القيء ما يجعل بقايا الطعام تبقى على سطح الأسنان وتبدأ الأسنان في التسوس.
  • ولذلك يجب على الحامل استعمال فرشاة الأسنان حتى ولو دون المعجون لإزالة بقايا الطعام وتنظيف الأسنان بالطريقة الصحيحة على ألا يستغرق ذلك وقتًا طويلاً.
  • في فترة الحمل تزداد شهية المرأة، خصوصًا في الشهور الأخيرة وتتناول كل ما تشتهي من حلويات ومعجنات وغير ذلك من أنواع الطعام التي تلتصق بالأسنان مسببة التسوس.
  • في فترة الحمل تحدث بعض التغيرات في الهرمونات ما يسبب تغيرات في الجسم وكذلك في الفم مثل انتفاخ اللثة واحمرارها وسرعة النزف، وإذا ظهرت ترسبات جيرية مع الالتهاب تظهر تبعًا لذلك رائحة الفم ونزيف شديد من اللثة حتى بمجرد تناول الطعام، وهذه الحالة يمكن التحكم فيها عن طريق كحت الجير وعمل تنظيف للثة، والعمل بتلك النصائح يفيد كثيرًا في مرور هذه الفترة بأمان إن شاء الله.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × اثنان =