يظهر مرض «وردية الوجه» في منطقة الوجنتين والوجه والجبهة والذقن، وهو مرض جلدي مزمن عبارة عن احمرار خفيف متقطع في الوجه، ويتطور إلى بثور مع توسع للشعيرات الدموية الموجودة تحت الجلد.

أعراض الوردية في الوجه

احمرار الوجه

يبدأ ظهوره باحمرار في وسط الوجه ثم تظهر حبوب صغيرة حمراء، وقد تكون التهابات وتجمعات صديدية، يظهر معها أيضًا توسعات للشعيرات الدموية، ويظهر لون الجلد أحمر، أما المرحلة المتقدمة من هذا المرض فيظهر على شكل تورم في الخدين والجبهة مع تصلب الوجنتين وقد يؤدي أيضًا إلى تورم الأنف واحمراره، وكذلك قد يؤدي إلى إصابة العين باحمرار والتهابات مزمنة، ومرض وردية الوجه يصيب عادة النساء أكثر من الرجال في مراحل العمر المتقدمة أكثر من 40 سنة (وقد يصيب صغار السن).

وردية الوجه

أسباب الإصابة

الأسباب التي قد تؤدي إلى الإصابة بالمرض غير معروفة ولكنها قد تكون بسبب المناخ، أو تناول أنواع معينة من الدواء، أو حدوث التهابات في القناة الهضمية، أو العوامل النفسية.

علاج وردية الوجه نهائيًا

ينقسم العلاج إلى أربعة أقسام : أولاً: إما باستخدام الكريمات :

مثل: «المترونيرازول» أو «الريثونيوك أسيد» أو «النيزايل بيروكايد».

ثانيًا : حبوب تؤخذ بالفم : كبعض أنواع المضادات الحيوية أو الريتنويرز، أو أنواع أخرى، ثالثًا : باستخدام الليزر: لعلاج التوسع الشعري الموجود تحت الجلد فيخفف الاحمرار، وبالتالي قد يخفف من البثور الجلدية.

الجديد في علاج الوردية
علاج وردية الوجه نهائيًا

 

رابعًا: الجراحة الجلدية :

وذلك بوساطة الصنفرة، وقد تم بنجاح باهر علاج تضخم الأنف وكل الجراحات السابقة تكون تحت مخدر موضعي.

نصائح

أما النصائح لهؤلاء المرضى فهي :

  •  تجنب شرب المشروبات الموجود فيها الكافئين.
  • تجنب شرب المشروبات الحارة.
  •  عدم التعرض للشمس.
  • عدم استخدام مركبات الكروتزون.
  • التخفيف من المكياج.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 + 18 =